أخبار مصر

«هدهد»: التفريط في اللغة العربية يعد انسلاخًا من الهوية الإسلامية

أكد الدكتور إبراهيم الهدهد، رئيس جامعة الأزهر، أن التفريط في اللغة العربية، يعد انسلاخًا من الهوية الإسلامية، مشيرًا إلى أن إقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة لـ”اللغة العربية”، كلغة رسمية واعتبار الثامن عشر من ديسمبر يومًا عالميًا، يستلزم الاهتمام بها والحفاظ عليها من اللهجات العامية والألفاظ الشبابية «السوقية».

وألمح الهدهد إلى أن هناك أفرادًا أحيوا لغاتنا ميتةً كـ”العبرية” فصارت لغة علم وعمل في بلادهم.

كما تساءل الهدهد، كيف بنا نُميت لغة حية كـ”العربية” لتهميش استعمالها وعدم تطبيق القوانين، التي تنص على الحفاظ عليها.

وطالب رئيس الجامعة بضرورة إحياء اللغة العربية بالتخاطب بها في مواقع التواصل الاجتماعي، والتحدث بها في وسائل الإعلام.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق