أخبار مصر

نصار في تأبين أحد الأساتذة: «الذكرى الطيبة هي التي تبقى وتشفع»

بدأ منذ قليل، حفل تأبين الدكتور وجدي أحمد زيد، الأستاذ بقسم اللغة الإنجليزية بكلية الآداب، جامعة القاهرة، بقاعة المؤتمرات بالكلية، بالوقوف دقيقة حداد على روح الراحل.

وقال الدكتور جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة: إن زيدا كان فارسًا من كلية الآداب، مضيفًا«الذكرى الطيبة هى التي تبقى وتشفع»

وأضاف نصار: «عندما يسلم كلا منا رايته مرفوعة ويقوم بمهمته التي اختصه الله بها ذلك هو الفلاح المبين”، مضيفا:”لم تكن معرفتي به عميقة في الزمن وعرفته منذ شهور ولكني انجذبت إليه وشعرت بمدى إخلاصه واهتمامه الذي يشغله لصالح الجامعة والوطن».

وتابع رئيس جامعة القاهرة: «هو إنسان عندما تقترب منه فستتأكد أنه إنسان مصري بسيط طيب الخلق سهل التعاون»، مؤكدا أنه كان يختلف ويتفق عندما كان مجلس الكلية يعد مؤتمر «تطوير التعليم» للجامعة وبعد انتهاء الجلسة يعتذر عن فرط الحماس الذي كان يزيده ويعبر عن إخلاصه لشخص يحمل هموم وطنه وجامعته».

 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق