7 ديسمبر 2016
Click Here
السهم نيوز » محافظات ديسمبر 18, 2015 | الساعة 12:47 م

محافظ القليوبية: إنشاء كوبري علوي أعلى نيل القناطر بتكلفة 3 مليارات جنيه

محمد عبدالظاهر محافظ القليوبية

القليوبية - أيات علم

أعلن المهندس محمد عبدالظاهر محافظ القليوبية، أنه  تم الموافقه على إقامة كوبري علوي ضمن مشروع الطريق الإقليمي الدائري يمر على النيل بالقناطر الخيرية بتكلفه 3 مليارات جنيه، بما يسهم في حل مشاكل  النقل والأزمات المرورية بالمدينة، ويساعد على الترويج السياحي وجذب السائحين الأجانب والعرب والمصريين في مختلف مستوياتهم؛ لتعود القناطر منتجعًا للغلابة ومركزًا للسياحة الدولية.

وأِشار إلى  أن المشروع الجديد يأتي في إطار خطة الحكومة؛ لإقامة المشروعات القومية الكبرى؛ لتطوير شبكة الطرق والنقل بالمحافظات وخلق شرايين جديدة للتنمية، مضيفًا أنه تقرر أيضًا إقامة 4 مراسي للنقل النهري بالقناطر؛ لربطها بالقاهرة كجزء من مشروع التطوير السياحي للمدينة.

وأضاف المحافظ، أن القناطر الخيرية سوف تتحول خلال المرحلة المقبلة، لأجمل المدن السياحية بعد تنفيذ المخطط الموضوع لوضعها على خريطة الساحة العالمية، حيث تقرر إختيار عددًا من المكاتب الإاستشارية الكبرى؛ للترويج لمشروعات تطوير القناطر، في إطار المشروع القومي لهذا الغرض، الذي سيتم تدشينه قريبًا بتكلفه تصل إلى مليار جنيه.

وأوضح أن المخطط الجديد للمدينة يتضمن عدة مشروعات عملاقة على أرض المدينة، بما يمثل الإحياء الثاني لها؛ لتعود إليها حفلات الربيع والأعياد ويستمتع بها كل أبناء الشعب المصري، حيث يتضمن المشروع مخطط كامل للاستفادة من  المقومات الموجودة بالمنطقة كافة، ويشمل  عددًا من المشروعات ستطرح بنظام حق الانتفاع المشروع الأول هو: “تطوير منطقة الشاليهات”، المقرر طرحها بنظام حق الانتفاع عن طريق توفير أنشطة فندقية ترفيهية وسياحية وثقافية مع الالتزام بالمحافظة على الطابع المعماري والتاريخي المميز للقناطر الخيرية (عصر محمد علي) مع استغلال النيل الساحر في إقامة أنشطة رياضية وألعاب مائية ومسابقات عالمية رياضية وفنية وربطها بالقاهرة بالنقل النهري السريع، بالإضافة إلى إقامة فندق ومتحف على النيل بأرض محلج الأقطان الأثري مع الحفاظ على قيمته بالاتفاق والتنسيق مع وزارتي السياحة والآثار، وتم اتخاذ الخطوات التنفيذية لهذا المشروع مع وزير الآثار.

كما سيتم إنشاء أفخم ممشى سياحي ومرسم للفنانين التشكيلين العالميين على نهر النيل، واستغلال المنطقة الواقعة بين القناطر القديمة والقناطر الحديثة عند فرع دمياط لإقامة الممشى السياحي المفتوح للسياح على النيل على غرار خليج نعمة بشرم الشيخ، وإقامة عدد من المشروعات الترفيهية وسط الحدائق، وعمل بانوراما مصورة لتاريخ القناطر الخيرية منذ الإنشاء في عهد محمد علي باشا وصولاً للرئيس عبدالفتاح السيسي، الذي سيشهد عهده وضعها على خريطة السياحة العالمية.

 


التعليق بواسطة حسابك على فيس بوك !!

الموقع غير مسؤل عن التعليقات المنشورة