9 ديسمبر 2016
Click Here
السهم نيوز » تحقيقات , توب ديسمبر 16, 2015 | الساعة 7:24 م

منظمو مهرجان “البوسة “: لن يمنعنا أحد ..خبير نفسي: مرحلة تخبط فكري

سيس

أمنية سيد

أوضح صاحب الدعوة لمهرجان “البوسة” بكلية تجارة جامعة القاهرة  ، أن دعوته لاتخالف  المعتقدات الشرقية، حيث أن الأب يودع ابنه بقبلة والأخت  مؤكدأ أن ، دعوته   تقتصر على المرتبطين أو المخطوبين للتعبير عن الحب، مؤكداً أنهم لن يجبروا أي طالب على الإنضمام إليهم، لافتاً إلى أنهم لن يردوا  على منتقديهم ، مشيراً إلى أنه لا أحد يقدر على منعهم لأنهم يعبرون عن تفكيرهم بدون التعدي على حرية الأخرين.

 

وأرجع  الدكتور أحمد فوزي عبدالعظيم استشاري الطب النفسي بكلية البنات بعين شمس  الدعوة لما يسمى  “مهرجان البوسة “، إلى أن شباب الجامعة يعيش مرحلة تخبط فكري ونفسي ويجد نفسه بين  فترة المراهقة وبدء النضج الفكري، حيث يتحمسون لكل ماهو مرفوض أو غريب للفت إنتباه المجتمع، محاولة منهم للخروج خارج إطار المجتمع ومعتقداته وتقاليده لتكوين المجتمع الذين يريدونه.

 

 وأضاف “عبد العظيم” أن السبب الرئيسي في هذا التخبط هو عدم إحتواء الشباب ، فضلاً عن غياب دور الأسرة والأزهر في نشر الفكر الصحيح للدين الإسلامي بعيداً عن التشدد الذي أبعد الكثير من الشباب عن الدين، مشيراً إلى أنه يجب عقد ندوات من الأزهر الشريف للتواصل مع شباب الجامعة ولنشر الدين الصحيح من خلال دعاة محبوبين لدى شباب الجامعة، ودكاترة نفسيين وإجتماعيين بدون الإستهزاء من أفكارهم.

 وكان  نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي قد دشنوا هاشتاج  المنكر أصبح معروفاً #جامعة_القاهرة لرفضهم الإحتفال الذى دعا إليه أحد طلاب جامعة القاهرة يوم 31 ديسمبر القادم  تحت مسمى الحرية الشخصية والتحرر الفكري والمجتمعي، والتعامل كما يتعامل باقي الدول،

ووصف النشطاء من دعوا لهذا الحدث بالشباب غير الواعي، والفاقد لمعايير المجتمع الشرقي والدين .

 

 

جامعة القاهرة

جامعة القاهرة

 

ودعا عدد  طلاب كلية تجارة جامعة القاهرة بعمل ايفنت على موقع التواصل الإجتماعي الـــ”فيسبوك” للحشد لهذا اليوم، تحت شعار أنهي 31 ببوسة لأغلى الأشخاص”، حيث كتب الأدمن الخاص بالأيفنت، أترك قيود المجتمعات المعقدة، من هذه اللحظة سوف نعمل كل مانريده بدون قيود.

 

 

مهرجان البوسة

مهرجان البوسة

 

 

2928712222186293934

 

مهرجان البوسة

 

من جهته قال “محمد أحمد” أحد نشطاء الفيس بوك، أنه إذا لم يتم أخذ الإجراءات اللازمة تجاه من قاموا بعمل هذا الحدث الذي لا يحترم الحرم الجامعي ولا المجتمع الشرقي وغيره، سوف نجد يومياً العديد من هذه المهازل .

 

وأضافت “منى جمال” إن هؤلاء الشباب لا يعبروا عن طلاب جامعة القاهرة، ولا عن الشباب المصري، وماهم إلا مجموعة من الشباب الذين لا يراعون المجتمع والدين والأسرة ويجهلون معنى الحياء والحب الحقيقي.

 

وتابع “حسام الدين طاهر” إن التعليق على هذه الخرافات أمر غير مقبول، لأننا  نعطيهم قدر أكبر منهم، وكان يجب تجاهل الجميع لهم حتى يشعرون أنهم غير مرغوب بأفكارهم  .

 

 

 

 

 

 

 

 


التعليق بواسطة حسابك على فيس بوك !!

الموقع غير مسؤل عن التعليقات المنشورة