4 ديسمبر 2016
Click Here
السهم نيوز » تحقيقات ديسمبر 16, 2015 | الساعة 2:40 م

بعد القضاء على الرجال.. «أنصار بيت المقدس» تستعين بالنساء لزرع العبوات..الجيش ينجح في ضبط خلية نسائية تتبع التننظيم يقمن برصد تحركات القوات المسلحة.. «عكاشة»: ليست المرة الأولي التي يستغل فيها التنظيم النساء

قوات الامن فى سيناء

السيد السنطاوي:

في سابقة هي الأولي من نوعها، تؤكد على دخول مرحلة الإرهاب في مصر وخاصة بمحافظة شمال سيناء لمنعطف جديد، يعتمد هذه المرة علي أسلوب جديد من خلال تكوين خلايا نسائية تتبع تنظيم بيت المقدس الذي أعلن ولائه لتنظيم داعش الإرهابي.

ففي  ظل الضربات المتشلاحقة التي تشنها الأجهزة الأمنية علي منابع الإرهاب في سيناء، مما أفقد التنظيمات الإرهابية العديد من قوتها في تلك المنطقة .

كانت الأجهزة الأمنية بشمال سيناء، أعلنت عن ضبط خلية إرهابية نسائية، تنتمي لتنظيم بيت المقدس، تتكون من خمسة نساء، يقمن برصد تحركات القوات المسلحة وأفراد الشرطة بمناطق العريش والشيخ زويد، والقيام بزرع العبوات الناسفة في طريق الآليات العسكرية، وسيارات الشرطة المصرية بمناطق رفح والشيخ زويد والتي كان أخرها استهداف إحدى المدرعات، أمام إحدى المستشفيات بالعريش، مما أدي الي مقتل وإصابة عدد من الجنود .

فيما أشارت مصادر أمنية بالعريش، إلي أن قوات الأمن تمكنت من إلقاء القبض علي إحدي السيدات، بأحد الأحياء جنوب العريش، وبحوزتها جهاز لاسلكي وبعض الأغراض العسكرية، ورايات تنظيم داعش الإرهابي، مؤكدًا علي اعترافها بمساعدة أعضاء التنظيم، برصد مراقبة التحركات العسكرية والأمنية بالعريش، وإبلاغ أعضاء التنظيم لاستهداف تلك القوات الأمنية، الأمر، الذي طرح تساؤلات حول مدى قدرة تلك التنظيمات، لجعلهم خلايا نسائية، ومدى تأثير تلك الخلايا علي العملية الأمنية بسيناء .

أنصار بيت المقدس1

 

فقد أكد اللواء رضا يعقوب الخبير الأمني والاستراتيجي، الي أن داعش لن يتهاون عن استغلال أي شيء حتي النساء، من أجل تحقيق مخططاته الإجرامية، خاصة مع الضربات المتوالية والنجاحات التي قامت بها عناصر الجيش المصري في صفوف التنظيمات الإرهابية بالعريش والشيخ زويد، تلك المناطق التي كان يظن أعضاء التنظيمات أنهم قاموا بالسيطرة عليها خلال الفترة الماضية.

ويضيف يعقوب، أن التنظيم الإرهابي يقوم بتجنيد النساء، مستغلاً الحالة القبلية التي تسيطر علي تلك المناطق من خلال إطاعة المرأة لأوامر الرجل مشيرًا الي أن هذه التنظيمات لن تقف عائقًا أمام القوات المصرية .

فيما أوضح العميد خالد عكاشة، الخبير الأمني أن سياسية التنظيمات الإرهابية، تعتمد علي استغلال كافة عناصرها سواءً من الرجال أو النساء وحتي الأطفال من أجل تحقيق المخططات الإجرامية.

وأضاف عكاشة أنها ليست المرة الأولي التي يستغل فيها التنظيم الإرهابي النساء في عملياته الإرهابية ، فهناك كتائب الانتحاريات الداعشيات، والتي ظهرت خطورتها في أعقاب تفجيرات باريس الماضية، مشيرًا إلي أن قيام الدولة المصرية خلال الفترة الماضية، بحصار عسكري لمنابع الإرهاب في سيناء، أفقد العديد من التنظيمات توازنها، إلي جانب إلقاء القبض وتصفية العديد من العناصر الخطرة بتلك المناطق .

وأكد عكاشة أن الجيش المصري يعلم جيدًا ما يواجهه من مخاطر وتنظيمات، وخاصة في ظل التركيبة الجغرافية والاجتماعية التي تسيطر علي تلك المناطق.

تنظيم داعش


التعليق بواسطة حسابك على فيس بوك !!

الموقع غير مسؤل عن التعليقات المنشورة