9 ديسمبر 2016
Click Here
السهم نيوز » تحقيقات ديسمبر 14, 2015 | الساعة 7:47 م

فكرة إلغاء مجانية التعليم تثير الغضب.. نقابة المعلمين تؤكد: تصريح مرفوض من النائبةتعلمت بالمجان.. خبير تعليمي: مطلوب اعتذار للشعب.. سمير غطاس: يثير الغضب ضد البرلمان

امتحانات-طلبة-الجامعات-لعام-2014-2015-7

منى رمضان

أثارت تصريحات الدكتورة أمنة نصير عضو مجلس النواب، استياء ورفض الكثيرين، وكانت نصير قد صرحت بأنها ضد مجانية التعليم حيث أن الأمر تحول”لسبهللة” فلم يعد هناك مجانية في ظل الدروس الخصوصية ومن المفترض أن تترأسنصير الجلسة الأولى لمجلس النواب حال انعقاده باعتبارها أكبر الأعضاء سنا،

ترصد”السهم نيوز” في التقرير التالي أبرز ردود الفعل تجاه هذه التصريحات.

قال علي زيدان رئيس نقابة المعلمين المستقلة  بالقاهرة إن النقابة ترفض المساس بمجانية التعليم، وتعتبر تصريحات نصير مرفوضة تمام، حيث أن هذه التصريحات تخالف الدستور المصري والذي وافق عليه 80% من الشعب المصري

وأضاف زيدان أن الدكتورة نصير نفسها خريجة تعليم مجاني، فما هو الحال كون عدم وجود المجانية منذ القدم؟، مشددا أنه لا مساس بمجانية التعليم والتي هي من مكتسبات ثورة يوليو، فضلا عن كونه الصانع الوحيد للطبقة الوسطى في مصر، وأشار إلى كون هذا القرار يعتبر محاولة من هؤلاء لجعل المجتمع طبقتين فقط أسياد وعبيد.

وقال زيدان إنه”مصدوم”  من رأي أمنة نصير، كما أكد على رفض نقابة المعلمين المستقلة بالإجماع لمثل هذه التصريحات ، كما أن النقابة بصدد إصدار بيان تفصيلي لأسباب الاعتراض والرد على هذه التصريحات.

الحكومة المصرية منذ سنوات كانت تحلم بمجلس نواب له مثل هذه الطلبات، هذا مقاله عبد الحميد طايل رئيس مركز الحق في التعليم، واعتبر طايل تصريحات نصير مجرد “كلام فارغ” وتعبر عن انحياز واضح ضد فقراء مصر.

وأضاف طايل في تصريحات”للسهم نيوز” أن مجانية التعليم في مصر مهددة بالخطر حيث أن حجم الانفاق المجتمعي على التعليم أكبر من الانفاق الحكومي، فالحكومة تنفق 94 مليار سنويا بينما ينفق المجتمع حوالي 100 مليار جنيه على التعليم، وهذا ما يوضح أن الحديث عن المجانية غير دقيق “فلا مجانية حالية للتعليم”، وعلى الرغم من ذلك سوف يظل التعليم العام هو مسئولية الدولة وينبغي  أن يظل مجاني لجميع أفراد المجتمع.

وأشار طايل على أن هذه التصريحات تذكرنا بتصريحات نائب الحزب الوطني السابق “حسام بدراوي” مؤكدا أنه لا عظة من دروس الماضي ، فالتجربة أثبتت أن فقراء مصر أسقطوا الحزب الوطني، وهم ما زالوا قادرين على إسقاط من يتعدى على حقوقهم،و قادرين على إسقاط مجلس النواب الحالي لو استمر على نفس النهج القديم من التصريحات المسيئة لهم.

وطالب رئيس مركز الحق في التعليم من النائبة “أمنة نصير” تقديم اعتذار للشعب المصري عن هذه التصريحات تجنبا لغضبه.

وفي هذا الإطار قال سمير غطاس عضو مجلس الشعب تعقيبا على هذه التصريحات إن هذا الكلام “مرفوض” وسابق لانعقاد المجلس، ومشددا على أنه لا مساسا بالدستور المصري ولا بنوده، فمجانية التعليم مكفولة لكل المصريين، ورفض غطاس هذه التصريحات والتي من شأنها أن تؤدي لغضب الشعب من البرلمان وتكوين إتجاه معاد له قبل انعقاده.

 

 

 


التعليق بواسطة حسابك على فيس بوك !!

الموقع غير مسؤل عن التعليقات المنشورة