9 ديسمبر 2016
Click Here
السهم نيوز » اقتصاد ديسمبر 24, 2015 | الساعة 2:36 م

«والي»: صندوق تأمين الأسرة يحافظ عليها من خطر امتناع الملزم بالنفقة

010

على قناوي

عقد مجلس إدارة صندوق نظام تأمين الأسرة، المنشأ بموجب القانون رقم 11 لسنة 2004، اجتماعه اليوم الخميس، برئاسة غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، لاعتماد ميزانية الصندوق عن العام المالي المنتهي في 30 يونيو 2015.

 

وبلغت جملة الأحكام الصادرة بالنفقات والأجور وما في حكمها، التي تم تنفيذها عن طريق الصندوق خلال العام المالي المذكور، 842 مليون و600 ألف جنيه، مقابل 649 مليونا و600 ألف جنيه في 30 يونيو 2014، بزيادة قدرها 193 مليون جنيه، وبلغت جملة الأحكام التي تم تحصيل قيمتها 139 مليون جنيه في 30 يونيو الماضي، مقابل 104 ملايين و800 ألف جنيه عام 2014، بزيادة قدرها 34.20 مليون جنيه.

 

وأعلنت الوزيرة، أن نظام العمل بالصندوق يسير وفقا للمخطط له من سياسات، التي أسفرت عن صرف كل الأحكام التي تقدم بها مستحقوها لتنفيذها عن طريق الصندوق؛ حيث بلغت الأحكام المنفذة عدد 123942 حكما لعدد 213510 مستفيدا، بقيمة إجمالية 842 مليونا و600 ألف جنيه.

 

وأكدت غادة والي، أن صندوق نظام تأمين الأسرة يهدف لتأمين الأسرة المصرية من خطر امتناع الملزم بالنفقة عن أدائها، حيث يقوم بصرف النفقات لكل من الزوجة أو المطلقة والأبناء والوالدين والصادر بها أحكام قضائية مؤقتة، وذلك عن طريق التقدم بطلب لفرع بنك ناصر الواقع بدائرة محل إقامة طالب التنفيذ على النموذج المعد لهذا الغرض، الذي يصرف مجانًا مرفقا به الصورة التنفيذية للحكم أو الأمر الصادر بالنفقة، معلنة إعلانًا قانونيًا صحيحًا وصورة تحقيق الشخصية والبيانات المتاحة عن المنفذ ضده.

 

وقالت: إنه تقديرًا لهذه الوظيفة الاجتماعية الأساسية لصندوق نظام تأمين الأسرة، فقد صدر القرار بقانون رقم 113 لسنة 2015 بتعديل بعض أحكام قانون إنشاء الصندوق؛ بهدف زيادة موارده حتى يتمكن من الاستمرار في أداء رسالته الاجتماعية بتنفيذ الأحكام الصادرة بالنفقات والأجور وما في حكمها، ويأتي ذلك استكمالًا للعديد من الأنشطة الاجتماعية لبنك ناصر الاجتماعي، التي تساهم في مد مظلة الحماية والتكافل إلى كل الفئات التي تحتاج للرعاية في المجتمع؛ بهدف تحقيق الحياة الكريمة لهذه الفئات وتوفير الحاجات الأساسية.


التعليق بواسطة حسابك على فيس بوك !!

الموقع غير مسؤل عن التعليقات المنشورة